نزار قباني

(1923-1998)

شيخ حارتنا - Poem by نزار قباني

أقمنا نصف دنيانا
على حكمٍ وأمثالِ
وشيّدنا مزاراتٍ
لألفِ .. وألفِ دجَّالِ
وكالببغاءِ .. ردَّدنا
مواعظ ألفِ مُحتالِ
قصدنا شيخَ حارتنا
ليرزقنا بأطفالِ
فأدخلنا لحجرته
وقام بنزع جُبَّتِهِ
وباركنا
وضاجعنا
وعند الباب ، طالبَنَا
بدفع ثلاث ليراتٍ
لصنع حجابه البالي
وعُدْنا مثلما جئنا
بلا ولد .. ولا مالِ


Comments about شيخ حارتنا by نزار قباني

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Saturday, July 19, 2014



[Hata Bildir]