مصطفى صادق الرافعي

[معجزة الأدب العربي] (1880-1937 / مصر)

Best Poem of مصطفى صادق الرافعي

مدادك في ثغر الزمان رضاب

مدادُكِ في ثغرِ الزمانِ رضابُ {#spc}وخطكِ في كلتا يديهِ خضابُ
وكفُّكِ في مثلِ البدرِ قد لاحَ نصفهُ {#spc} فلا بدعَ في أنّ اليراعَ شهابُ
كلحظكِ أو أمضى وإن كانَ آسيا {#spc} جراحَ اللواتي ما لهنَّ قرابُ
يمجُّ كمثلِ الشهدِ مجتهُ نحلةٌ{#spc} وإن لم يكن فيما يمجُّ شرابُ
ويكتبُ ما يحكي العيونَ ملاحةً {#spc} وما السحرُ إلا مقلةٌ وكتابُ
فدونكِ عيني فاستمدي سوادها {#spc}وهذا فؤادٌ طاهرٌ وشبابُ
أرى الكفَّ من فوقِ اليراعِ حمامةً {#spc} وتحتَ جناحيها يطيرُ غرابُ
كأنَّ أديمَ الليل طرسٌ كتبتهِ {#spc} وفيهِ تباشيرُ الصباحِ عتابُ
كأنَّ جبينَ الفجرِ كانَ صحيفةً {#spc} كأنَّ سطورَ ...

Read the full of مدادك في ثغر الزمان رضاب

الصبرُ لا يجدي

الصبرُ لا يجدي من بعدِ ذا البعدِ
معَ الملالْ
وليسَ للصدِّ وحرقةِ الوجدِ
سوى الوصالْ
من الهوى يا ما أشدَّ الهوى
وذا الجوى يا ما أمضَّ الجوى
قلتُ نفسي والغرامُ انطوى
مذ نقضوا عهدي وأخلفوا وعدي
بذا المطال

[Report Error]