محمود مفلح

(1943 / فلسطين)

...الرّاحلون

رَحَلْنا قبلَ أن يَقَعَ الرَّحيلُ{#spc} وتمّتْ في مَسارحِنا الفُصولُ
وكانَ لنا من الأَزراءِ سَهْمٌ {#spc}وفي مأساتِهم باعٌ طويلُ
فكم هتَفوا بنا غوثاً فطارتْ{#spc} لِنجدَتِهم قوافينا الخُيولُ
ولولا رقدةُ الأمواتِ فينا {#spc} لَما برزتْ بِسَوءَتها الحُلولَُ!
ولكنَّ الجِيادَ جيادَ قومي {#spc} أضرَّ بها معَ البطَرِ الخُمُولُ
فلا الميدانِ يعرِفها نهاراً {#spc} ولا ذاكَ الصَّهيلُ هوَ الصَّهيلُ
ويسألُ مَنْ يمرُّ بها أَهَذي{#spc} خُيولٌ للمعاركِ أم عُجولُ؟
وظلّوا ينزفونَ على الراوبي {#spc}وش

[Report Error]