فاطمة ناعوت

(1964 / القاهرة)

على عُهدةِ الراوي

السيدةُ المحترمةُ
ترتقُ الثوبَ في البيتْ
تواري أعضاءَ رخوةً
للاعبِ سيركٍ
لم تُفلحْ معه العقاقيرُ
ولا التفافُ البناتِ حولَ حوضِ السباحةِ
في حفلِ التأبينِ الجنسيّ
الثوبْ
الذي أفصحتْ صدعاتُه

[Report Error]