هاشم الرفاعي

(1935-1959 / مصر / الشرقية)

قف في ربوع المجد

قف في ربوع المجد وابك الأزهرا {#spc}واندبه روضاً للمكارم أقفرا
واكتب رثاءَكَ فيهِ نفثةُ موجَعٍ {#spc}واجعل مدادَكَ دمعَك المتحدرا
المعهد الفرد الذي بجهاده {#spc} بلغت بلاد الضاد أعراف الذُّرَى
سار الجميع إلى الأمام وإنه {#spc}في موكب العلياء سار القهقرَى
لهفى على صرحٍ تهاوى ركنه {#spc} قد كان نبعاً بالفخار تفجَّرا
من كان بهجةَ كل طرفٍ ناظرٍ {#spc} عادت به الأطماع أشعث أغْبَرَا
ما أبقت الأيدي التي عبثت به {#spc}من مجدِه عرضاً له أو جوهرا
لله ما أروي له في الشرق من {#spc}مجد على الأيام

[Report Error]