نزار قباني

(1923-1998)

نزار قباني Poems

41. أطفال الحجارة 9/19/2013
42. أعراس 11/26/2013
43. أعظم أعمالي 12/7/2013
44. أعنف حب عشته 12/23/2013
45. أغط الحرب 7/17/2014
46. إفادة في محكمة الشعر 9/19/2013
47. أفكِّرُ أيُّنا أسعد ؟ 7/17/2014
48. أفيقي 7/3/2014
49. أقاوم كل أسواري 7/19/2014
50. أقدم اعتذاري 12/23/2013
51. إقرأيني 12/10/2013
52. أكبر من كل الكلمات 10/21/2013
53. إكبري عشرين عاماً 12/7/2013
54. أكتب للصغار 10/22/2013
55. إلا الكلمة 6/9/2014
56. ألا تجلسين قليلاً ؟ 7/7/2014
57. آلا غارسون 6/16/2014
58. إلى أجيرة 12/23/2013
59. إلى أين يذهب موتى الوطن ؟ 7/3/2014
60. إلى الأمير الدمشقي توفيق قباني 10/21/2013
61. إلى تلميذة 12/19/2013
62. إلى ثلاثينية 12/7/2013
63. إلى حبيبتي في رأس السنة 12/19/2013
64. إلى رجل 10/21/2013
65. إلى رداء أصفر 6/13/2014
66. إلى زائرة 7/3/2014
67. إلى ساذجة 6/9/2014
68. إلى ساق 6/12/2014
69. إلى سيدة تصطنع الهدوء 12/11/2013
70. إلى صامتة 12/23/2013
71. إلى صديقة خائفة 7/10/2014
72. إلى عجوز 7/3/2014
73. إلى عصفورة سويسرية 7/4/2014
74. إلى عينين شماليتين 6/9/2014
75. إلى قِدّيسَة 12/23/2013
76. إلى مصطافة 7/4/2014
77. إلى مضطجعة 6/13/2014
78. إلى ممثّلة فاشلة 12/25/2013
79. إلى ميّتة 6/9/2014
80. إلى نصف عاشقة 7/7/2014
Best Poem of نزار قباني

.. السيرة الذاتية لسياف عربي

أيها الناس
لقد أصبحت سلطانا عليكم
فاكسروا أصنامكم بعد ضلال ، واعبدونى
إننى لا أتجلى دائما
فاجلسوا فوق رصيف الصبر، حتى تبصرونى
اتركوا أطفالكم من غير خبز
واتركوا نسوانكم من غير بعل.. واتبعونى
إحمدوا الله على نعمته
فلقد أرسلنى كى أكتب التاريخ
والتاريخ لا يكتب دونى
إننى يوسف فى الحسن
ولم يخلق الخالق شعرا ذهبيا مثل شعرى
وجبينا نبويا كجبينى
وعيونى غابة من شجر الزيتون واللوز
فصلوا دائما كى يحفظ الله عيونى
أيها الناس
أنا مجنون ليلى
فابعثوا زوجاتكم يحملن منى
وابعثوا أزواجكم كى يشكرونى
شرف أن تأكلوا حنطة جسمى
شرف أن تقطفوا لوزى وتينى
شرف أن ...

Read the full of .. السيرة الذاتية لسياف عربي

هجم النفط مثل ذئب علينا

من بحارِ النزيفِ.. جاءَ إليكم
حاملاً قلبهُ على كفَّيهِ
ساحباً خنجرَ الفضيحةِ والشعرِ،
ونارُ التغييرِ في عينيهِ
نازعاً معطفَ العروبةِ عنهُ
قاتلاً، في ضميرهِ، أبويهِ
كافراً بالنصوصِ، لا تسألوهُ
كيفَ ماتَ التاريخُ في مقلتيهِ
كسَرتهُ بيروتُ مثلَ إناءٍ

[Hata Bildir]