Treasure Island

فاروق شوشة

(1936 / دمياط)

بغداد يا بغداد


كيف الرقاد ! وأنت الخوف والخطر
وليل بغداد ليل ماله قمر
ها أنت فى الأسر : جلاد ومطرقة
تهوي عليك وذئب بات ينتظر
وذابحوك كثير ؟ كلهم ظمأ
إلى دماك ؟ كأن قد مسهم سعر
أين المفر؟ وهولاكو الجديد أتى
يهيئون له أرضا فينتشر
أنى التفت فثم الموت ؟ تعزفه
كفان بينهما التاريخ ينشطر
بغداد حلم رف واستدار
كما يزف طائر
نأى به المدار
وحينما قصدت بابها الوصيد ذات يوم
على أضيع فى رحابها الفساح
أسلمت نفسى للهوى القديم واستكنت
فتحت هذه الحجارة المهمشة
يرقد
-في شوارع الرشيد والمنصور أو أبى نواس
جميع من قرأت من نجومها
ومن رجالها الأقمار
ومبدعى ديوانها المملوء بالفتوح
والأفراح والجراح والعمران
والخراب والفنون والجنون
والثورات والثوار
وليلها المزهر فى سماء عنفوانها
كأنه نهار
وها أنا
أسير بين الكرخ والرصافة
أبحث عن عيون هاته المها
أسأل كيف طاب لابن الجهم
موسم الغرام ؟ والأشعار
وحينما تمتد ساعة التسيار
أعود من مسيرة الأشواق
مستلقيا على ضفاف دجلة
والسمك المسجوف يشعل الحنين
والتذكار
أسير فى تزاحم الوجوه والرفاق
هنا توقف أيها الدليل
فهذه مكتبة المثنى
تفتح أبوابا من الكنوز
تنفض الغبار
عن كتب مطوية عتيقة
لما تبح بما حوته من غرائب الأسرار
وتنزل الستار
أبحث فى بغداد والعراق
عن شاعر يعيش لحظة المحاق
ويدرك الأفول
والذبول
ملء عيون لم تزل
تعيش لحظة انتظار
لقادم يجئ ؟ عله ؟
أو لا يجئ
وما الذى يحمله الغد الخبئ
من ظلمة ؟ ومن دمار
وهل ترى ينبه الصحاب والرفاق
إلى الغد الذى يلاحق الصغار
أبحث فى بغداد والعراق
أبحث فى لفائف الذهول والإطراق عن صاحب وعن دليل
يرشدنى إلى مواطئ القدم
لواحد من عترة الأخبار
كان إذا مشى ؟ وإن أشار أو تكلما
فوجهه الوضئ يمنح الوجود
دارة وأنجما
يعطيه أنسه وحسه
ومجلسه
وكان من شذا يديه تورق العطور
وتهطل الخيرات والثمار
ومن جنى لسانه تساقط اللآلئ
عقدا من النجوم
كأنه فيض الندى ؟ تغتسل القلوب فيه
أو كأنه در البحار
أبحث عن هذا الحكيم
فى زمن للتيه والضلال والنزق
لعله الحلاج
أو لعله الجاحظ ؟
أو أبو حيان
أو واحد لا نعرفه
فى موكب النفاق والخديعة اختنق
أبحث عن هذا الحكيم
لعله يعود بالضياء للحدق
لعله ينجى من الغرق
من قبل أن يهدم ذاك المسرح الكبير
وتنزل الستار
دار السلام ! وهل جربته أبدا
وأنت قنبلة بالهول تنفجر
طاشت رصاصاتك اللاتى قذفت بها
فى كل صوب ؟ فزاغ العقل والبصر
كيف ارتضيت خنوعا لا مثيل له
والروح فى قبضة الطاغوت تعتصر
كم نافقوك ؟ وكم صاغوا ملاحمهم
والحلم يطوى ؟ وظل المجد ينحسر
داست سنابك جلاديك فوقهمو
فالناس صنفان : مقتول ومنتحر
ياكم جنيت وقد أبقيتنا بددا
فى أمة ساد فيها الذل والخور
ماذا ترومين ؟ جلاد وعاصفة
ونحن بالصمت والخذلان نعتذر
جيكور ماتزال ؟ والسياب
يبحث فى الشناشيل التى تهدمت
عن ابنة الحلم ؟ وعن جبينها الوضاء
مازال واقفا يصيح
كيف ارتضيت أن تكونى للطغاة
سدرة ومتكأ ؟
وأن يعشش الخراب فيك سيدا ملكا
وصبح الزمان داجى الرؤى ؟ محلولكا
يا ويل من أن ببابهم أو اشتكى
فصار للكلاب عظمة ؟
ومضغة لكل من روى ومن حكى
وفى البعيد يضرع النخيل ؟ والهواء
منعقد ؟ كأنه أنشوطة المخنوق
ساعة الإعدام
ثم شئ ضاغط ؟ كهجمة الوباء
وقع الدرابك التى تهتز بالغناء
كأنه النشيج ? أو لعله البكاء
الأرض قد ضاعت
فأين طلة السماء
وأين وجه شارد قد هام فى العراء
وأين ظل ؟
كان فى جيكور ظل باذخ وماء
وكان نخل شامخ ؟
فيه شموخ العراق
وكان صوت هاتف يفترش الآفاق
وينشد الأطفال من قصيدة السياب
يا مطرا يا حلبى
عبر بنات الجلبى
يا مطرا يا شاشا
عبر بنات الباشا
يا مطرا من ذهب
الموت فى جيكور ؟ فى جنين ؟
فى الأقصى ؟ وفى بيسان
وموكب الدمار يسحق النخيل والزيتون
ويخرس الأطفال فى عرائش الكروم
ويطفئ النجوم
ويملأ الحلوق بالرمال
بغداد
يا بغداد
يا بغداد
يا روعة الحلم الذى .. هل يستعاد ؟
ترى يصيح الديك فيك من جديد
ويصدح الناقوس والأذان
وتشرق الشمس على دروبك السجينة
وهل ترى ينداح فيك من جديد
صوت أبى تمام
مبددا كآبة الأحزان
من قبل أن تضيع عمورية المحاصرة
ملء دفاتر الهوان
هذا يهوذا قادم فى شملة المسيح
ولص بغداد الجديد طائش غرير
يحلم بالمجد ؟ وبالفتوح
أم أن هولاكو يعود فى زماننا الكسيح
مراوغا ؟ كعهده ؟بالغمز والتلميح
أمامه الأعلام والأوهام والبيارق
وخلفه الحشود والرعود والصواعق
تسد عين الشمس
يظنها
تستر وجهه القبيح

Submitted: Tuesday, January 21, 2014

Do you like this poem?
0 person liked.
0 person did not like.

Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?

Comments about this poem (بغداد يا بغداد by فاروق شوشة )

Enter the verification code :

There is no comment submitted by members..

Top Poems

  1. Phenomenal Woman
    Maya Angelou
  2. The Road Not Taken
    Robert Frost
  3. If You Forget Me
    Pablo Neruda
  4. Still I Rise
    Maya Angelou
  5. Dreams
    Langston Hughes
  6. Annabel Lee
    Edgar Allan Poe
  7. If
    Rudyard Kipling
  8. Stopping by Woods on a Snowy Evening
    Robert Frost
  9. I Know Why The Caged Bird Sings
    Maya Angelou
  10. Invictus
    William Ernest Henley

PoemHunter.com Updates

New Poems

  1. Comforts in the dark, Mark Heathcote
  2. Million Billion Dollar Elite Divorce Cou.., Terence G. Craddock
  3. Prophet, Nassy Fesharaki
  4. Think of no dark, hasmukh amathalal
  5. Paper and Scissors, Kevin Patrick
  6. Feel equally, hasmukh amathalal
  7. Long time friend, Angel A. Lockwood
  8. Slaves Into A New World Order, Terence G. Craddock
  9. Magritte and This Morning Bewick's Wren, W.M. Rivera
  10. I Wish You Well, Midnights Voice

Poem of the Day

poet William Wordsworth

I

I AM not One who much or oft delight
To season my fireside with personal talk.--
Of friends, who live within an easy walk,
Or neighbours, daily, weekly, in my sight:
...... Read complete »

   
[Hata Bildir]