سركون بولص

(1944 - 2007 / العراق)

في بغداد - Poem by سركون بولص

ضريحُ الوليّ تنقصه ُ بضعُ آجرّات
من بلاطٍ أزرق وأحمر ، جدارهُ الدائريّ تغطـّيه
حتـّى قـُبـّته آلافُ الخِرَق من ثياب ِ مَن جئن َ هنا
جيلاً بعد َ جيل ٍ من العواقر
يلتمسن َ البرَكات
حبّاتُ الكهرمان في سُبـّـحة المُقرئ الأعمى
عُقَـدٌ مدمّـاة ٌ لِكَـم قلب
كان َ يخفقُ في أزمور ذات َ زمن
والعرّافة ُ الأريبة، طارفة ً بعينها الخضراء
لتطردَ سرّا ً غيرَ مرغوب ٍ رفرفَ من يدي المفتوحة
هاربا ً مثلَ غُراب ٍ الى البعيد، تهزّ الثمرة
في أعلى أغصان الزمن ، حجرا
له ُ سيماءُ الذهب
إنـّها لا تُخبرني
عمّـا إذا كانت تعرفُ كلّ هذا
أم لا، فنحنُ لا نتكلـّم ُ، لا نقول ُ شيئا
أو نـُفصحُ عمّـا لا يُقا لُ في حضرة الأبد


Comments about في بغداد by سركون بولص

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Thursday, November 14, 2013

Poem Edited: Thursday, November 14, 2013


[Hata Bildir]