سعدي يوسف

(1934 / العراق)

هذا المساء سأكون سعيدا - Poem by سعدي يوسف

شمسُ الضحى تملأُ العشبَ الفتيَّ ، وفي القواربِ اصّاعَدَتْ
تلكَ الوشائعُ أشتاتاً
وأبخرةً من المـواقدِ ؛
كان الكونُ يغسلُ بالشمسِ الرطوبةَ
أيّـاماً تَــهَـدّدَنا ثلجٌ
وأغرقَ أعشابَ الحديقةِ غيثٌ ســابغٌ
رئتي نقيّــةٌ
ودخانُ الموقدِ احتفلتْ به الرياحُ
وأكوابي مهـيّـأةٌ
مع النبيذِ الـمُـصَـفّى الـمُـصـطـفى
وعلى زجاجِ نافذتي
بُـقْـيا ندىً ؛
أيُّ نُـعْـمى حينَ تَـطْـرقُ بابَ البيتِ
أغنـيـةٌ مع المســاء
أهذي ليلــتي العَـجَـبُ ؟


Comments about هذا المساء سأكون سعيدا by سعدي يوسف

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Tuesday, November 19, 2013

Poem Edited: Tuesday, November 19, 2013


[Hata Bildir]