أحمد محرم

(1877-1945 / مصر)

نبئ سواي فما لي حين تخبرني - Poem by أحمد محرم

نبئ سواي فما لي حين تخبرني
بأس الحديد ولا صبر الجلاميد

ماذا حملت من الأنباء لا رزئت
أذني وعيني بمسموعٍ ومشهود

خادعت أذني فلم أسمع بصالحة
وخنت عيني فلم أبصر بمودود

دعني أصم عن الدنيا وساكنها
أعمى عن الدهر في أحداثه السود

إني تزودت قبل اليوم داهية ً
دهياء أحمل منها فوق مجهودي

قل للفجائع شتى لا عداد لها
كفي أذاك عن الباكين أو زيدي





Comments about نبئ سواي فما لي حين تخبرني by أحمد محرم

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Thursday, December 12, 2013

Poem Edited: Thursday, December 12, 2013


[Hata Bildir]