فوزي معلوف

(1899-1930 / زحلة)

طبيعةٌ كأنها دميةٌ - Poem by فوزي معلوف

طبيعةٌ كأنها دميةٌ
صنع يدي مصورٍ ماهر

لولا هواها ما عرفنا الهوى
ولا ابتسمنا للغد الحرائر

ولا نظمنا الشعر لولا ندىً
منتظم في سلكها الناضر

ولا أجدنا النثر لولا هواً
ينثره بحكمة الناثر

ولا عرفنا الحب يجري دماً
في جسمنا بالجوهر الطاهر

لولا اعتناق البان في أيكها
وقبلة الطائر للطائر





Comments about طبيعةٌ كأنها دميةٌ by فوزي معلوف

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Saturday, January 4, 2014



[Hata Bildir]