أحمد شوقي

(1868-1932 / القاهرة)

كان ذئب يتغدى - Poem by أحمد شوقي

كان ذئبٌ يتغدى
فجرتْ في الزّوْر عَظمه
ألزمتهُ الصومَ حتى
فَجعَتْ في الروح جسْمَهْ
فأَتى الثعلَبُ يبكي
ويُعزِّي فيه أُمَّه
قال : يا أمَّ صديقي
بيَ مما بكِ عمَّهْ
فاصبري صبراً جميلاً
إنْ صبرَ الأمِّ رحمهْ
فأجابتْ : يا ابنَ أختي
كلُّ ما قد قلتَ حكمهْ
ما بيَ الغالي ، ولكن
قولُهُم: ماتَ بِعظْمَه
ليْته مثلَ أَخيه
ماتَ محسوداً بتُخْمَه


Comments about كان ذئب يتغدى by أحمد شوقي

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Thursday, May 8, 2014



[Hata Bildir]