ويليام شكسبير Shakespeare

(1564 - 1616 / Warwickshire)

سونيت 33 - Poem by ويليام شكسبير Shakespeare

رأيت الكثير من إشراقات الصباح
التي زادت الجبال جمالاً
كان الصباح عندما يشرق يشبه و جهاً ذهبياً
يقبل المروج الخضراء كما كان لإشراقة الصبح تلك
فعل الخيمياء الإلهية فقد كانت تحول الجداول الشاحبة إلى ذهب.
لكن كل ذلك المشهد الرائع قد تلاشى
عندما غطت السحب البشعة ذلك الوجه السماوي.
فتحول الصبح إلى ليل
لكن السيد الوسيم الذي
كان يشبه الشمس في طلعته البهية
كان بمثابة الشمس للشاعر و بذلك فقد عوضه
عن الشمس التي حجبتها السحب.
و لكن كما أن الشمس الحقيقية قد غابت
فقد ذهب سيدي الوسيم و غابت شمسه.
لكن ذهابه لم يقلل من محبتي له
فكما أن الشمس الحقيقية يمكن أن تغيب
و كذلك فإن سيدي يمكن أن يغيب عن ناظري.


Comments about سونيت 33 by ويليام شكسبير Shakespeare

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Thursday, October 31, 2013

Poem Edited: Thursday, October 31, 2013


[Hata Bildir]