poet سيد أحمد الحردلو

سيد أحمد الحردلو

بغداد

اني أجِيئُكِ يا بغدادُ .. يا بَغدادْ
خالعاً عن جسدي عُروبة الأقوالِ
إن عُروبة الأفعالِ
دائماً .. بغدادُ
إني أجيئُكِ
واهباً ما كانَ
أو سيكونُ
كَيْمَا ــ دائماً ــ
تَبقينَ سِت الكونِ والامجادْ
فَيّا بغدادُ .. يا بغدادُ .. يا بغدادْ
ظّلي لنَا
عاصمة الصمودِ
بَل كُوني لنَا
مَيسرة الأبطالِ
أو مَيْمنَة الجِهاد
إنَّ الذينَ يَخطبُونَ
رأس بغدادَ
عَليهُمُو ــ من قبلُ ــ
ان يُنَكِسُّوا اعلامَهُم
ويُعلِنُوا الحِدادْ
لأنَّ بغدادَ لنا باقيةٌ
لأن بغدادَ بنا باقيةٌ
لأنها عَصِيةٌ
لأنها وصية الأجدادِ .. للأحفاد

Poem Submitted: Friday, April 4, 2014
Poem Edited: Friday, April 4, 2014

Add this poem to MyPoemList

Rating Card

5 out of 5
0 total ratings
rate this poem

Comments about بغداد by سيد أحمد الحردلو

There is no comment submitted by members..

Robert Frost

Stopping By Woods On A Snowy Evening



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?